أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حلب.. مجزرة جديدة للنظام أمام فرن في "حريتان"، والتنظيم يهاجم "الحر" على الحدود التركية

من ضحايا مجزرة حريتان - ناشطون

قضى 10 مدنيين في "حريتان" وجرح آخرون، صباح اليوم الجمعة إثر غارة جوية لطيران النظام استهدفت بالصواريخ الفراغية فرن "الشهداء" في المدينة بريف حلب الشمالي.

وتواصل قوات النظام وحلفاؤها شن غاراتها الجوية على بلدات "حريتان" و"عندان" ومنطقة طريق "الكاستيلو" لليوم الرابع على التوالي، ما أدى لوقوع قتلى بينهم مسعف، وإصابة آخرين بينهم عنصر من الشرطة الحرة وأحد عناصر الدفاع المدني.

وقال المكتب الإعلامي لمدينة "حريتان" إن الطيران المروحي التابع للنظام ألقى يوم أمس أكثر من 16 برميلاً متفجراً على المدينة والمناطق المحيطة بها، كما استهدف المدينة أيضاً بالألغام البحرية، متسبباً بدمار واسع في المدينة وأضرار كبير في الممتلكات.

وفي سياق قريب سيطر تنظيم "الدولة الإسلامية" فجر اليوم، على عدة قرى في ريف حلب الشمالي المحاذي للحدود التركية، وذلك عقب تنفيذ خلايا للتنظيم عدة عمليات مباغتة في المنطقة قبل أن تشن الفصائل المقاتلة في المنطقة هجمات عكسية وتستعيد بعض القرى صباح اليوم، فيما تستمر المعارك بين الطرفين حتى لحظة إعداد هذه المادة.

ونقل مراسل "زمان الوصل" في حلب، عن شهود عيان أن خلايا نائمة للتنظيم نفذت تحركات وعمليات مباغتة فجر اليوم، ونجحت بتسهيل دخول مجموعات التنظيم إلى قرى "كفر كلبين" و"كلجبرين" و"بريشا" و"تل حسين" و"طاطية"، مُشيراً إلى أن الاشتباكات امتدت أيضاً نحو بلداتي "جبرين" و"نيارة" بريف حلب الشمالي، الأمر الذي أدى إلى قطع طرق الإمداد عن مدينة "مارع" وحصارها.

وأكد المراسل أن الفصائل المقاتلة في المنطقة تمكنت خلال المعارك العكسية التي شنتها ضد التنظيم على استعادة بعض القرى التي دخلها التنظيم فجراً، ونجحوا بفك الحصار عن إحدى المجموعات التي تضم عدداً من مقاتليها في محيط مدينة "اعزاز"، لافتاً إلى أن العملية أدت لوقوع قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

حلب - زمان الوصل
(188)    هل أعجبتك المقالة (158)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي